منوعات

وضع رجاء الجداوي على جهاز التنفس الصناعي بعد تدهور حالتها

وضعت الفنانة المصرية رجاء الجداوي، قبل قليل، على جهاز تنفس صناعي بعد تدهور حالتها الصحية.

وذكر موقع “الدستور” المصري، أن الفنانة رجاء الجداوي، وضعت، قبل قليل، على جهاز تنفس صناعي، في تطور جديد بحالتها الصحية، بعد تدهور شهدته فجر يوم الثلاثاء، نقلت على إثره لغرفة العناية المركزة.

نقلت الفنانة المصرية، رجاء الجداوي، إلى غرفة العناية المركزة في مستشفى العزل في الإسماعيلية، الثلاثاء، على خلفية إصابتها بفيروس “كورونا” المستجد.

وشعرت الجداوي بضيق في التنفس وصداع وهبوط وعدم القدرة على التنفس بشكل جيد، الأمر الذي استدعى نقلها إلى العناية المركزة، بحسب مصدر طبي في المستشفى 
لصحيفة
 “اليوم السابع” المصرية.

وكانت رجاء الجداوي أكدت، الاثنين، أنها لا تعرف موعد مغادرتها المستشفى بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وأشارت في تصريحات نقلتها وسائل إعلام مصرية، إلى أن عملية شفائها تتم ببطء ولكن حالتها الصحية – رغم قصر نفسها الآن – تتحسن إلى الأفضل.

وقالت الفنانة المصرية في تسجيل صوتي: “أنا بخير وأتحسن وإن كان ببطء، لكن نفسي أصبح قصيرا، الحمد لله على كل شيء”.

وطالبت الجميع بالالتزام بالإجراءات الاحترازية، مشيدة بدور الدولة في تخطي أزمة كورونا.

ونوهت الجداوي بأن زيادة الحالات قد تصعّب الأمر على الدولة اقتصاديا في توفير العلاج اللازم. كما شكرت جماهيرها التي سألت عليها ودعت لها.

كانت رجاء الجداوي صرحت من قبل أنها لا تعرف موعد خروجها من المستشفى أو أي تطورات عن صحتها. ‏

وأصيبت الفنانة المصرية الكبيرة رجاء الجداوي بفيروس كورونا المستجد، وتم نقلها إلى مستشفى العزل في محافظة الإسماعيلية يوم 24 مايو/ أيار المنصرم.

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى